اسئلة واجوبة

تمت صياغة الأسئلة والأجوبة بلغة الإناث، ولكنها منطبقة على كلا الجنسين وموجه إلى كل من الرجال والنساء.

تعرضت لمضايقات في الجامعة، ماذا أفعل؟

المتحرش خالفَ القانون. قد لا تكونٍ الأولى أو الأخيرة. نطلب منك تقديم شكوى إلى مفوضٌة التحرش الجنسي في الجامعة. تقديم الشكوى سيُمكن الجامعة بمساعدتك وكذلك مساعدتنا في إبعاد المحاضرين المتحرشين ومواصلة العمل على خلق بيئة دراسية آمنة في الحرم الجامعي.

كما توجد لديك إمكانية لتقديم شكوى للشرطة ورفع دعوى مدنية ضد المتحرش في محكمة العمل. هناك أيضًا إمكانية للإبلاغ عن التحرش دون الدخول في الإجراءات التأديبية، كما سيتم تفصيله أدناه، وستقوم الجامعة بالانتباه للتقرير.

 

هل قام المحاضر بالتحرش بي جنسياً؟

"... في البداية اعتقدت أنه معجب بي لأنني كنتُ ذكية وقمتُ بعمل أكاديمي ممتاز. لقد شعرت بالإطراء الشديد .... لاحظت فجأة الطريقة التي ينظر بها إلي، ثم يصُر علي بالجلوس معه في المنزل على فنجان القهوة لمناقشة العمل الذي قمت به

يستمر في القدوم إليّ ويخبرني بأشياء حميمة، وانا مشغولة فقط بتجنُبه طوال الوقت. لدي شهرين آخرين لنهاية المساق معه. هل يجب ان أتقدم بشكوى؟"

نعم!! هذا هو التحرش الجنسي (وهناك بالطبع أنواع مختلفة من التحرش الجنسي). إذا قام بهذا التصرف معكِ، قد لا تكونٍ الأولى أو الأخيرة. سيساعد تقديم شكوى النظام على إبعاد المحاضرين المتحرشين بالإضافة إلى مواصلة العمل لخلق بيئة دراسية آمنة في الحرم الجامعي.

أنظري أيضا: الحرم الجامعي، الموظفون الأكاديميين، محاضرين، التحرش الجنسي.

 

ماذا لو عاد المتحرش بالتنمر علي لاحقا؟

يعتبر التنمر بسبب شكوى التحرش جنسي جريمة جنائية خطيرة. ستتولى مفوضة منع التحرش الجنسي في الجامعة العناية فور تلقي الشكوى اتخاذ جميع الإجراءات حتى لا تؤثر على علامتك بالمساق أو على أي شيء آخر متعلق بك.

 

أخشى أنني إذا قدمت شكوى، فسأحصل على لقب " مسببة المشاكل" وهذا سيؤثر بدوره على مسيرتي الأكاديمية.

قانون منع التحرش الجنسي غيٌر من النهج الاجتماعي تجاه المتحرش والمتعرض للمضايقة. الأشخاص المتحرشين يعاقبون بعقوبات جنائية وبعقوبات بالحق العام على حد سواء. أولئك الذين تعرضوا للتحرش ليسوا مذنبين بأي شيء، وإدارة الجامعة ملزمة بتوفير الحماية الكاملة لجميع الذين تعرضوا للمضايقة والحرص على عدم إلحاق الضرر بهم.

 

المتحرش هو المشرف على دراستي الاكاديمية، إذا قدمت شكوى فقد يضُر ذلك بتقدمي الشخصي والمهني. كيف يمكن للجامعة أن تساعدني لأتمكن من مواصلة دراستي بدون مضايقة؟

بالإضافة إلى توفير الدعم الشخصي مع تقديم الشكوى، يمكن للجامعة أيضًا مساعدتك في الدعم الأكاديمي. ستساعدك الجامعة في العثور على محاضر بديل، وتمديد المواعيد النهائية لتقديم الطلبات وأي مساعدة إضافية ستحتاجينها لإكمال دراستك.

بمن يمكنني التواصل؟

يمكنكِ التواصل بمفوضٌة منع التحرش الجنسي، وهي المسؤولة عن التعامل مع أي شكوى ضد أي موظف/ة أو محاضر/ة أو ​​طالب/ة. لكل حرم جامعي نائب/ة مفوضُة لمنع التحرش الجنسي يمكنكِ التواصل في الحالات العاجلة.

 

هل يمكنني تقديم شكوى مجهولة - أي طلب عدم الكشف عن اسمي للشخص الذي أشتكي ضده؟

يمكنكِ التواصل مع المفوضة، حتى لو لم تكوني تنوين تقديم شكوى رسمية. ستبذل المفوضة أقصى جهودها، بما في ذلك التحدث إلى الشخص الذي تقدمين الشكوى ضده دون الكشف عن التفاصيل الخاصة بك. ومع ذلك، بدون موافقتك على الإدلاء بشهادتك في اللجنة التأديبية، لن يكون من الممكن تقديم هذا الشخص أمام لجنة تأديبية أو معاقبته. إذا كنت لا ترغبين في أن يتم الكشف عن تفاصيلك، فلن تكشف المفوضة عن هويتك دون موافقتك. الشكوى المجهولة لها فائدة أيضًا، حيث سيتم تحذير المتحرش (بالطبع حين تحتاج المحادثة مع المتحرش من الكشف عن تفاصيل المشتكية، فلن يتم  استدعائه او المحادثة معه دون موافقة المشتكية على ذلك).

 

ماذا يحدث إذا قدمت شكوى رسمية إلى المفوضة؟

ستقابلك المفوضة لسماع ما حدث وستسجل شكواك بالكامل. ستطلب منك بعد ذلك قراءة الشكوى وإجراء تصحيحات عليها إذا لزم الأمر. بمجرد أن تؤكدي أن الشكوى المكتوبة تمثل كلامك بأمانة، سيُطلب منك التوقيع للموافقة عليها.

ستبدأ المفوضة على الفور بفحص تفاصيل الحدث. طالما كانت هناك مخاوف من وجود مشتكيات إضافيات، فستبذل جهدًا لتحديد مكانهم، مع الحفاظ على أقصى قدر من السرية. سيتم استدعاء الشخص الذي يُشتكي عليه للاستجواب أمام المفوضة، وسوف تزوده بتفاصيل الشكوى وتطلب رده. سيكون رده أيضًا مسجل. إذا اعتقدت المفوضة أن هناك مجالًا لتوسيع التحقيق، يمكنها استدعاء المزيد من الأشخاص. ستبذل المفوضة قصارى جهدها لإجراء التحقيق في أقصر وقت ممكن. بمجرد اكتمال التحقيق، ستقدم المفوضة استنتاجاتها إلى اللجنة التأديبية (باستثناء الحالات التي تعتقد فيها أنه لا يوجد أساس للشكوى أو متعلق بقضايا صغيرة التي يمكن أن تختتمها بمفردها عن طريق الوساطة أو الموافقة).

أنظري أيضا: التحرش الجنسي، الإجراءات الداخلية للجامعة، اللجنة التأديبية، مفوضة منع التحرش الجنسي، الحرم الجامعي.

 

 

 

 

 

 

ماذا يحدث في اللجنة التأديبية؟

يوجد بالجامعة ثلاث لجان تأديبية:

لجنة التأديب لأعضاء هيئة التدريس: التي تتعامل مع الشكاوى المقدمة ضد أعضاء هيئة التدريس.

لجنة التأديب لأعضاء الهيئة الإدارية: التي تتعامل مع الشكاوى المقدمة ضد أعضاء الهيئة الإدارية.

لجنة التأديب للطلاب: التي تتعامل مع الشكاوى المقدمة ضد الطلاب.

المبادئ في اللجان الثلاث هي نفسها.

في اللجنة التأديبية بالجامعة، من خلال المدعي العام التأديبي، تقوم بمقاضاة الشخص الذي قام بالتحرش بك. في هذا الإجراء يتم رفع "بيان الدعوى" ضد المدعى عليه. يحتاج المدعي العام إلى جمع الأدلة، ومقابلة الشهود وإعداد "قضية" - تماما كما يحدث عند محاكمة شخص ما. بالطبع يستند الادعاء على شهادتك وربما شهادة نساء أخريات وشهادة أخريات أيضًا.

من المهم التأكيد على أنك لست المدعي العام ولا الشخص الذي ينبغي أن يدير هذه الإجراءات. لا داعي للقلق بشأن التمثيل القانوني، ولكن إذا كنت مهتمة به، فيحق لك تعيين ممثل/ة. لا يمكن للممثل/ة أن يقوم بدور فعال في الإجراءات التأديبية، ولكن سيكون هناك بهدف مرافقتك.

أنظري أيضا: التحرش الجنسي، الإجراءات الداخلية للجامعة، اللجنة التأديبية، مفوضة منع التحرش الجنسي، الحرم الجامعي

 

هل يمكن عقد "اتفاقية إقرار بالذنب" حتى لا أضطر إلى الإدلاء بشهادتي؟ من الصعب جدًا بالنسبة لي سرد ​​هذه القضية مرة أخرى وخاصة في اللجنة التأديبية؟

يعتمد هذا إلى حد كبير على كيفية تطور الإجراء التأديبي. في بعض الأحيان يكون المدعى عليه على استعداد للاعتراف بالفعل ويطلب الوصول إلى اتفاقية حيث يوافقون على العقوبة التي سيتلقاها (يمكن العثور على تفاصيل العقوبات في اللوائح التأديبية المختلفة). إذا كانت هناك رغبة في التوصل إلى اتفاقية، سيتم ادعاءك بالطبع للتعبير عن رأيك الذي سيؤخذ في عين الاعتبار قبل إقرار أي اتفاقية.

تذكري أن هدفنا مشترك: مساعدتك في التعامل مع التحرش وعواقبه، مع مراعاة احتياجاتك ورغباتك، ومنع المتحرش من مواصلة التحرش في المستقبل وخلق بيئة آمنة ومحترمة في الحرم الجامعي.

أنظري أيضا: التحرش الجنسي، الإجراءات الداخلية بالجامعة، لجنة التأديب، الحرم الجامعي

 

ماذا يحدث إذا لم يعترف؟

إذا لم يعترف، فسيتم اتخاذ إجراء تأديبي، شبيه ما يحدث بالمحكمة. سيقدم الادعاء الأدلة والشهادة الخاصة بك. سوف يتم استدعائك للإدلاء بشهادتك أمام اللجنة وسيتمكن ممثل المدعى عليه من طرح الأسئلة عليك. حقك إحضار مرافق/ة معك في المناقشات.

هل يمكنهم أن يسألوني أسئلة محرجة حول ماضي الحميم؟

يجب أن يكون التحقيق ذات صلة وثيقة بالموضوع. بالنسبة لحياتك الجنسية، ليس هناك أي صلة بين حياتك الجنسية الخاصة وبين اذا  تعرضت للتحرش أم لا. لن تسمح اللجنة التأديبية بإجراء تحقيق يهدف إلى إحراجك ولا علاقة له بالحادث.

 

من هم القضاة في لجنة التأديب؟

تضم اللجنة التأديبية للهيئة الأكاديمية عضوين من أعضاء هيئة التدريس وشخص خارجي، وأحيانًا محام/ة

في اللجنة التأديبية للهيئة الإدارية: ثلاث أشخاص من خارج الجامعة، أحدهم محام/ة

في اللجنة التأديبية الطلابية: عضو هيئة تدريس أو مجموعة من ثلاث التي تتضمن ممثل خارجي للجامعة.

في حالات التحرش الجنسي، ستكون امرأة واحدة على الأقل في تشكيل اللجنة التأديبية، قدر الإمكان.

 

 

هل يمكن أن يكون ممثل عني في اللجنة التأديبية؟

في الواقع، أنتِ كضحية ليس لديكِ وضع رسمي في الإجراءات التأديبية. إن الجامعة كمشغلة هي التي تقاضي المدعى عليه. لهذا السبب لا تحتاجين إلى تمثيل قانوني. يمكنكِ أن تكوني حاضره أثناء الإجراءات بأكملها وإذا كنت لا تزالين تريدين أن يتم تمثيلك، فيمكنكِ إحضار مرافق/ة أو ممثل/ة نيابة عنك، لكن الممثل/ة غير قادر بالتأثير على القرارات التي ستتخدد في الإجراء.

 

كم من الوقت يستغرق الإجراء بأكمله؟

ذلك يعتمد على عدد الشهود. في حالة وجود شهادة واحدة، من المحتمل أن يتم الانتهاء من الإجراءات بسرعة في غضون أسابيع قليلة. ستبذل الجامعة جهودًا لإكمال الإجراء بأسرع ما يمكن. إذا كان هناك عدد كبير من الشهود، فهناك احتمال أن تستغرق العملية وقتًا أطول. ستبذل الجامعة جهدًا لمساعدتك في التعامل مع هذه القضية.

هل يمكنني مقاضاة المتحرش؟

نعم، من الممكن أيضًا رفع دعوى في محكمة العمل. محكمة العمل مخولة بمنح تعويض يصل إلى 120000 شيكل بدون دليل على الضرر، وبالطبع يمكن رفع دعوى أيضا للجنة التأديبية أو للإجراءات الجنائية.

 

هل يمكنني أيضًا تقديم شكوى إلى الشرطة؟

نعم. يعتبر التحرش الجنسي جريمة جنائية ويمكنك في أي مرحلة وبغض النظر عن الشكوى للجنة التأديبية في الجامعة والدعوى في محكمة العمل تقديم شكوى إلى الشرطة بكل الأحوال. لدى الشرطة أدوات لا تملكها الجامعة للتحقيق في القضية.