حول الموضوع

 

تطمح الجامعة العبرية لأن تكون بيئة أكاديمية لائقة، متساوية، تحترم الآخرين وتحظى باحترامهم، تدعم التطور الشخصي والمهني والاجتماعي، تبادل الآراء، الأبحاث والعمل. كما في المؤسسات الأخرى، توجد في الجامعة العبرية حالات استثنائية. تهدف الجامعة إلى استئصال ظاهرة التحرش الجنسي وتنادي بتبني سياسة صارمة في هذا الشأن.

 قانون حظر التحرش الجنسي هو قانون جديد ومتقدم الذي يمنح أليات للجامعة للتعامل مع شكاوى التحرش الجنسي، كما أن هناك مجموعات من أعضاء المجتمع الجامعي الذين يهدفون لرفع مستوى الوعي لمنع التحرش الجنسي وتشجيع الإبلاغ عن الاشتباه في مثل هذه الأفعال. يتم تنفيذ هذا النشاط بالتعاون مع مجتمع الجامعة بأكمله والذي يشمل الموظفين الإداريين والموظفين الأكاديميين والطلاب، من أجل تعزيز ثقة الطلاب/الطالبات في النظام وبالتالي المساهمة في منع التحرش الجنسي وزيادة القدرة على تقديم الشكاوي والإبلاغ عن وقائع التحرش.